الحراك الإخباري - سوناطراك تنظم الطبعة الثانية للأيام التقنية لترقية المحتوى المحلي بهدف دعم الشركات الجزائرية
إعلان
إعلان

سوناطراك تنظم الطبعة الثانية للأيام التقنية لترقية المحتوى المحلي بهدف دعم الشركات الجزائرية

منذ شهر|سوناطراك

 انطلقت بدءا من اليوم الإثنين فعاليات الطبعة الثانية للأيام التقنية لترقية المحتوى المحلي في ميدان الصناعات الميكانيكية، الكهربائية والأتوماتيكية وتصنيع قطع غيار الصناعي والتي تحتضنها قاعدة الحياة إرارة بالمديرية الجهوية للإنتاج التابعة لسوناطراك بحاسي مسعود.

هذه التظاهرة التي تنظمها سوناطراك أشرف على تحضيرها نشاط الاستكشاف والإنتاج لمجمع سوناطراك. و تهدف التظاهرة إلى دعم الشركات الجزائرية لتطوير أنشطتها من خلال الفرص التجارية التي توفرها سوناطراك في مجال الصناعة النفطية والغازية.

وقد قام نائب الرئيس المدير العام المكلف بنشاط الاستكشاف والإنتاج، السيد فريد جطو بافتتاح فعاليات التظاهرة، بحضور كل من والي ولاية ورقلة السيد عبد الغني فيلالي و كذا نائب الرئيس المكلف بنشاط النقل عبر الأنابيب، السيد يوسف المالكي و المدير المركزي للشؤون القانونية، السيد علي عمار و كذا المدير المركزي المكلف بالإمدادات واللوجيستيك، السيد رضا دفوس، بالإضافة إلى الرؤساء المدراء العامين لفروع سوناطراك المتخصصة في الخدمات البترولية والشبه بترولية. كما شهدت هذه التظاهرة حضورا مميزا لممثلي ورؤساء الشركات الصغيرة والمصغرة والشركات الفرعية لمجمع سوناطراك.

ولقد اتسمت هذه الطبعة بمشاركة المعهد الجزائري للتقييس IANOR والمعهد الجزائري للاعتماد. ALGERAC وكذا المعهد الوطني للملكية الصناعية INAPI.

تهدف هذه التظاهرة إلى خلق آلية مرنة تسمح بالمساهمة في ترقية المحتوى المحلي في مجال خدمات قطاع صناعة المحروقات الخاصة بنشاطات سوناطراك، وذلك من أجل بلوغ هدف توفير احتياجات الشركة من خدمات وسلع ذات الصلة بالقطاع التي يمكن توفيرها محليا و هو ما تهدف له الإستراتيجية المتبعة من طرف سوناطراك من اجل ترقية الإدماج الوطني و المحتوى المحلي. 

ويتضمن برنامج الأيام التقنية، التي ستدوم فعالياتها يومي 20 و21 ماي 2024، تدخلات متخصصين وخبراء في ميدان الملكية الصناعية، التقييس والاعتماد وذلك من اجل دعم وتقديم النصائح لمختلف المؤسسات الوطنية الناشطة في القطاع والتي تسعى الى مرافقة سوناطراك.  

كما يعرف البرنامج كذلك تنظيم معرض يضم أجنحة خاصة بالشركات الصناعية الوطنية والمؤسسات الصغيرة والمصغرة، تمنحها فرصة للترويج لمنتوجات قطع الغيار المصنعة محليا المتخصصة في مجال المحروقات ومختلف الخدمات.

حيث سمحت هذه المناسبة لمجمع سوناطراك بعرض قطع الغيار والعتاد والتجهيزات المستخدمة على مستوى كل من وحداته وشركاته الفرعية، إذ تشكل هذه التظاهرة فرصة للتعرف على كل الإمكانيات الصناعية المتاحة التي تساعد سوناطراك على التخلي تدريجيا عن الاستيراد وفرصة لتمكين المتعاملين الخواص والعموميين المؤهلين لمعرفة احتياجات سوناطراك وعقد صفقات تصنيع قطع الغيار الميكانيكية. 

وتعتبر سوناطراك اللجوء إلى المحتوى المحلي محركا رئيسيا للنمو الاقتصادي المستدام، حيث تسعى من خلال تنظيم مثل هاته الأيام التقنية إلى خلق ديناميكية أكثر حيوية لتطوير الصناعة المحلية بما يتناسب مع التحديات الجديدة للتنافسية والجودة وخلق فضاء ثري للتبادل لدى الشركات الوطنية والمؤسسات الصغيرة والمصغرة للمساهمة في دعم وتشجيع الإدماج الوطني.

التحرير

تاريخ May 20, 2024