إعلان
إعلان

بومرداس: 200 عائلة بحي "لاسيتي" بعمّال يحتجون بدائرة الثنية للمطالبة بترحيلهم

منذ 3 أشهر|روبرتاج


نظم سكان حي لاسيتي الذي يعود للحقبة الإستعمارية، ببلدية عمال، وقفة احتجاجية داخل مقر دائرة الثنية بولاية بومرداس للمطالبة بالترحيل الفوري، ومقابلة رئيس الدائرة.
علما أن حي لاسيتي يقع على حافة وادي يسر، ويتعرض سكانه سنويا لفيضان الوادي، وتسرب المياه لسكناتهم، وفي كل مرة تتدخل مصالح الحماية لإجلاء السكان، كما أن سكناتهم في حالة كارثية بسبب قدمها وهشاشتها، وتواجدها على ضفاف الوادي.
ورغم هذه الوضعية، لا زال السكان ينتظرون التفاتة السلطات.
وفي رد رسمي، تزامن مع الوقفة الإحتجاجية التي نظمها سكان "لاسيتي" داخل مقر دائر الثنية، قرر والي ولاية بومرداس في مراسلة وصلت الى دائرة الثنية ترحيل سكان شاليهات اولاد بن صالح الى السكنات الواقعة بمنطقة "واد لجنان" واستغلال القطعة الارضية الخاصة بالشاليهات التي سيتم إخلائها من السكان، في بناء مجمع سكني ريفي، لسكان "لاسيتي"، وذلك من خلال إعطائهم منحا لبناء سكنات ريفية، في هذه القطعة الأرضية، لكن سكان لاسيتي رفضوا الفكرة لأن العملية تستغرق سنوات أخرى، بينما وضعيتهم مستعجلة وتتطلب الترحيل الفوري، نظرا للحالة المزرية التي آل إليها هذا الحي، مطالبين بحقهم في الترحيل مثلهم مثل سكان الشاليهات، باعتبارهم مصنفين ضمن البيوت الهشة، خاصة وأن عددهم يزيد عن 200 عائلة تقطن هناك منذ بداية التسعينات.


جميلة بلقاسم

تاريخ Jul 30, 2019