إعلان
إعلان

زغماتي: لا انتقائية ولا تمييز ولا اعتبارات شخصية في مكافحة الفساد

منذ شهر واحد|الأخبار



قال وزير العدل حافظ الاختام الجديد، بلقاسم زغماتي، "إن العدالة الجزائرية تقوم بمعالجة جميع قضايا الفساد دون أي تمييز أو اعتبارات شخصية ولا حتى انتقائية".
وزير العدل الجديد، وفي أول خرجة إعلامية له، ظهر اليوم خلال إشرافه على تنصيب النائب العام الجديد لمجلس قصاء الجزائر ، أكد على أن جهاز القضاء سيعمل على محاربة ظاهرة الفساد وفقا للتشريعات والنصوص القانونية الوطنية بالقول "إن الفساد جريمة عابرة للقارات، وأن جهاز القضاء يقوم بمهامه وفقا لقوانين الجمهورية ودستور البلاد".
وعلى صعيد آخر، أكد وزير العدل، بلقاسم زغماتي، على حتمية فتح تحريات معمقة في كل ملفات الفساد المتورطين فيه رجال الأعمال من أجل حصر حجم العائدات المالية المنهوبة، قائلا في ذات السياق، بأنه "لا بد من تعميق التحقيقات الأولية من أجل حصر مواطن تواجد الأموال المنهوبة والمهربة للخارج"، فلا جدوى من معالجة هذه القضايا حسب الوزيز زغماتي " إلا استرجاع الأموال المسروقة، وذلك عبر حجز وتجميد كل الأموال المنهوبة وإحالتها على القضاء".
من جهة أخرى، أكد وزير العدل بلقاسم زعماتي بأن "الأطار القانوني الحالي للجزائر يسمح لها باسترجاع العائدات المالية المهربة نحو الخارج" على حد قوله، مؤكدا في ذات السياق على مهمة مكافحة ظاهرة الفساد في الجزائز ليست من مسؤولية جهاز القضاء فقط بل "من مهمة كافة أفراد المجتمع ومؤسسات الدولة".

سليم صاولي

تاريخ Aug 15, 2019