إعلان
إعلان

حوار الرئيس مع روسيا اليوم

منذ شهر واحد|الأخبار

أقل ما يمكن فعله لليبيا هو رد الجميل لشعبها على موقفه من ثورة التحرير
روسيا دولة تكاد أن تكون شقيقة والعلاقات معها بحجم التفاهم السياسي
تلقيت دعوة من الرئيس الروسي لزيارة موسكو وسألبي الدعوة بكل فخر
نقف على مسافة واحدة من جميع الليبيين ولن ننحاز لطرف على حساب آخر

للجزائر رصيد دبلوماسي تحسد عليه والقضية الفلسطينية بالنسبة لنا قضية محورية

كنت على وشك زيارة السعودية لكنها تأجلت بسبب ازدحام برنامجي

إغلاق الحدود مع المغرب كان رد فعل ونؤمن بأن امتداد الجزائر هو المغرب

المشاكل لا تحل بالمناورات وعزل الآخر والأمل قائم في عودة الأمور إلى نصابها

صفقة القرن لن تمر ولا يوجد أساس تستند عليه والدولة الفلسطينية ستقوم حتما

هناك إجماع على رفض "صفقة القرن" ونتمنى قيام دولة فلسطين على حدود عام 67

سوريا دولة مؤسسة للجامعة العربية وضعفها دوليا يعود لكونها من دول المواجهة

الحراك الشعبي في الجزائر أنقذ الدولة من الانهيار والانزلاق

يجب أن يتحقق التوازن بين عمل المؤسسات لكي لا ننزلق إلى الحكم الفردي

التظاهر حق للشعب ونخشى من انزلاقه نتيجة اختراق صفوفه

الأولوية لدستور جديد قبل الشروع في إجراء انتخابات تشريعية

يجب الانتهاء من إعداد دستور جديد.. وقانون الانتخابات قبل نهاية العام الحالي

سنعمل على بناء اقتصاد متنوع يعود بالخيرات على الجميع وليس على فئة من الشعب

تاريخ Feb 21, 2020