إعلان
إعلان

لجنة الانضباط تحرم كازوني من "الداربي" و إدارة مولودية الجزائر تتوعد بفسخ عقده

منذ 14 يومًا|رياضة


أوقفت لجنة الانضباط على مستوى الرابطة المحترفة لكرة القدم، بيرنار كازوني، مدرب مولودية الجزائر، إلى غاية الاستماع لأقواله يوم 14 أكتوبر، بسبب تلفضه بعبارات مسيئة لحكم المباراة السابقة للعميد مع نجم مقرة، برسم الجولة السابعة للبطولة الوطنية.
و سيضع هذا القرار الفريق في مازق حقيقي، لان التقني الفرنسي، سيغيب عن " الداربي" أمام الجار اتحاد الجزائر المقرر يوم السبت المقبل في ملعب 5 جويلية.
وحسب بيان لجنة الإنضباط، الصادر عقب إجتماعها مساء أمس، فإنه لن يسمح لكازوني بالاقتراب من غرف تغيير الملابس و لن يجلس على دكة البدلاء، في " الداربي"، على خلفية تصرفه الغير رياضي إتجاه الرسميين في المباراة المذكورة سالفا.
هذا، وأفاد مصدر مقرب من إدارة مولودية الجزائر، بأن محافظ المباراة مسعود كوسة ردد في تقريره الجملة التي طرد على إثرها المدرب الفرنسي من المبارة " التحكيم لديكم مثل بلدكم".
و أكد نفس مصدر، بأن مسؤولي العمد توعدوا بفسخ عقد المدرب ان تم التأكد من صحة ما كتبه كوسة في تقريره.
و استدعي المدرب كازوني، للمثول أمام أعضاء لجنة الانضباط يوم الإثنين المقبل للإستماع لأقواله قبل صدور أي عقوبة في حقه.

نور عبد الوهاب

تاريخ Oct 9, 2019