الحراك الإخباري - حلمتُ بالجزائر.... كتاب جماعي عن جزائر الغد
إعلان
إعلان

حلمتُ بالجزائر.... كتاب جماعي عن جزائر الغد

منذ 3 أشهر|قراءة في كتاب


"حلمتُ بالجزائر" هو عنوان الكتاب الجماعي الذي قدمته مؤخرا منشورات البرزخ بدعم من مؤسسة فريدريش أيبرت يحمل توقيع 14 كاتبا من مختلف ضروب الإبداع من شعر و قصة و رواية


الكتاب هو في الاصل ورشة كتابة دعمتها مؤسسة فريدريش أيبرت حول فيروس كورونا


 كتاب يوزع مجانا حيث طبعت منه البرزخ1000 نسخة ستوزع على بعض المكتبات و المؤسسات.



الكتاب جمع عددا من التجارب باقلام وكتاب اعلاميين و ومحللين نفسانيين ومختصين في البيئة ومعماريين، وأيضا لطلبة ومواطنين عاديين، كل واحد من هذه الاقلام تناول حلمه الجزائري من زاويته الخاصة.


و من بين الاسماء التي وقعت نصوص الكتاب نجد شوقي عماري، والكاتبة والصحافية سارة حيدر، والشاعرة والسينمائية حبيبة جحنين، وكذلك المحللة النفسانية بشرى فريدي.



و من بين النصوص التي تستوقف قارئ الكتاب نجد نص سمير تومي، الذي يأخذنا في رحلة افتراضية 80 سنة في المستقبل، بعد حراك 22 فيفري 2019. كما تاخذنا الروائية هاجر بالي، الى عالم الرقمنة بحلمها في تحقيق تسيير رقماني وتشاركي لكل مناحي الحياة .



و بقدر تنوع النصوص و اختلافها باختلاف اقلام اصحابها لكنها تشترك في الحلم بغد افضل للجزائر و خاصة في جانبها المرتبط بيوميات الناس مثل "الجزائر الخضراء"، ورقمية مثل "الدولة الذكية، توفير شبكة عصرية لوسائل النقل، ممارسة افضل لمهنة الصحافة، محيط نظيف، اسلوب حياة افضل و غيرها



احمد العلوي

تاريخ Feb 9, 2021