الحراك الإخباري - الاعتداء بالسلاح الابيض يتكرر…حياة لاعبي البطولة في خطر
إعلان
إعلان

الاعتداء بالسلاح الابيض يتكرر…حياة لاعبي البطولة في خطر

منذ 3 أشهر|رياضة



نشر ميلود ربيعي، لاعب مولودية الجزائر، صورة على صفحته الخاصة على "انستغرام" توضح مدى خطورة الإصابة التي تعرض لها جراء الإعتداء عليه رفقة زميلين له من قبل مجموعة مناصرين لمولودية الجزائر.

تعرض ربيعي و زميليه المبعدين من الفريق الأول لمولودية الجزائر  بقرار إداري، بسبب قضية السهر في ملهى ليلي في وهران، وليد علاتي و بلال بن ساحة، لاعتداء خطير من مجموعة شبان محسوبين على جمهور المولودية، عقب نهاية تدريباتهم مع الفريق الرديف بموقف سيارات ملعب فرحاني في باب الواد.


وتوضح الصورة التي نشرها ربيعي، على صفحته في "انستغرام" تعرضه لإصابة خطيرة في يده بالسلاح الأبيض، وهو ما يعني أن حياته و بقية زملائه كانت في خطر، وهو ما يستوجب إجراءات قانونية وردعية عاجلة لوضع حد لمثل هذه التجاوزات.


و الغريب أن إدارة مولودية الجزائر، اكتفت ببيان تنديد فقط، دون القيام بأي إجراء قانوني ضد المعتدين، فيما قدم اللاعبون شكاوى لدى مصالح الأمن.


وليست هذه المرة الاولى التي يتم الاعتداء فيها على اللاعلين بالسلاح الأبيض، بحيث سبق ان تعرض فيصل باجي لاعب شباب بلوزداد السابق لطعنة خنجر بملعب الوحدة المغاربية في بجاية، و كاد عبد القادر العيفاوي، مدافع اتحاد الجزائر السابق يفقد حياته بعد طعنه داخل ملعب سعيدة قبل سنوات، كما تعرض بوبكر ربيح، لمحاولة الاعتداء بالسلاح الأبيض في ملعب 20 اوت ببرج بوعريريج.

وقبل أيام هاجمت مجموعة من مناصري شبيبة سكيكدة، لاعبي الفريق قبل بدء التدريبات، بسبب خلافات بين مسؤولي الفريق، فإلى متى ستتواصل هذه المشاهد في ملاعب كرة القدم الجزائرية؟.

أحمد عبد الجليل

تاريخ Jun 19, 2021