إعلان
إعلان

الجزائر تقف إلى جانب الصين في قضية "هواوي"

منذ شهرين|تكنولوجيا

تتوجه الأنظار في الشهر الأخير داخل و خارج عالم الرقميات الى تطورات قضية هواوي و قرارات الحظر  التي اتخذت في حقها من طرف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

 و تعد الجزائر حليف تجاري مهم للصين طبقا للأرقام التي تجمع البلدين، و بالنظر لهذه القضية نجدها تأخذ عدة أبعاد، حيث:

اقتصاديا

عوضا عن كون الصين المزود الأول للجزائر بالسلع بحجم مبدلات يتعدى الـ  9 مليارات دولار سنويا،يبلغ حجم استثمارات الشركات الصينية في الجزائر الـ10 مليارات دولار, ما يجعل الصين شريك تجاري قوي جدا للجزائر,

بهذه المعطيات من المستبعد أن تنظم الحكومة الجزئرية الى الكفة الأمريكية في القضية، 

سياسيا

أدت الشراكات الاقتصادية مع الصين في السنوات الأخيرة الى توطيد و تعزيز العلاقات السياسية بشكل كبير جدا، و في نفس السياق تأخذ العلاقات الأمريكية الجزائرية منحى ايجابي و سلس جدا و عليه يمكن أن تتوجه الجزائر إلى الإنتظار أكثر قبل اتخاذ اي موقف على الأقل حتى انتهاء مهلة الـ90 يوم  التي منحها ترامب للشركة الصينية قبل الحظر.

تقنيا


بالنسبة للمستعمل الجزائري، لم تدخل الأمور المنعطف المظلم بعد، خاصة و أن شركة جوجل بدأ تحاول الالتفاف على قرارت الحكومة الأمريكية كما ذكرنا في تقرير سابق .

أما ان كنت تمتلك هاتف هواوي فمن الممكن ان تتوقف عن الحصول على التحديثات بعد قرابة الشهرين من الآن و قد يمتد الأمر الى أبعد من مجرد هذا بكثير الى فقدان البيانات أو عدم التمكن من الولوج الى الفيسبوك أو اليوتيوب فكل شيء أصبح وارد في هذ القضية .

لكن ينصح كل من يملك الهاتف بالاحتفاظ به حاليا حتى تتأكد كل هذه التوقعات عوضا عن التخلي عنه بثمن أقل بكثير من قيمته، لأنه في حال تسوية المشاكل و هذا وارد جدا في رأي الكثيرين، ستسترج هواتف هواوي قيمتها السوقية في فترة وجيزة.

و لحد الساعة لا يعد المستعمل الجزائري  متضررا فعليا بعد.


عبد اللطيف مشري




تاريخ Jun 19, 2019