الحراك الإخباري - بورايو يقدم "حكاية جبل الهيدور"
إعلان
إعلان

بورايو يقدم "حكاية جبل الهيدور"

منذ 8 أشهر|قراءة في كتاب


أعلن الباحث في الأدب الشعبي عبد الحميد بورايو عن صدور كتابه الجديد "حكاية جبل الهيدور" عن منشورات الوطن اليوم".
وقال بورايو أن" الهيدور هو إسم الجبل المحاذي لميناء وهران، والذي توجد فيه القلعة العسكرية المشهورة منذ العهد العثماني، وقد أصبح اليوم منتزها يضم متحفا وحديقة ألعاب".
وحسب صاحب الكتاب فإن مؤلفه الجديد عبارة عن قصة "طويلة مشكلة من مجموعة قصص قصيرة، تم العثور عليها في تلمسان غداة الإحتلال، ويبدو أنها كتبت قبل الاحتلال بقليل، أي في بداية القرن التاسع عشر.
وأشار إلى أنّه عثر على القصة مترجمة إلى اللغة الفرنسية، دون أن يعرف اسم مؤلفها، كما فقدت النسخة العربية الأصلية، وقام بترجمتها من جديد إلى اللغة العربية وعلق عليها الدكتور بورايو قائلا: "كنتُ قد نشرتُ في السبعينيات مقالة حولها في جريدة الشعب، وقمت بنشرها مسلسلة في مجلة المجاهد الأسبوعي في الثمانينيات بمساعدة الإعلامي والأستاذ الجامعي اليوم الأستاذ مشري بن خليفة - وقتئذ -
وتحقق القصة كثيرا من مواصفات كتابة القصة الطويلة في الأدب العربي الحديث، المنسوبة لرواد الأدب العربي في بداية القرن العشرين، فيبدو أن كاتبها مثقف، وطرح في بعض أجزائها الصراعات السياسية والطبقية في العهد العثماني، وصور نمطية للفئات الإجتماعية المكونة للمجتمع الذي عاش فيه..".
وقال بورايو متحدثا عن الكتاب الذي حققه أنه استعمل نفس تقنية الكتابة والسرد القصصي الموجود في كتاب "الحمار الذهبي" لأبوليو دومادور، والتي تستند إليها حكايات ألف ليلة وليلة والكثير من الأدب القصصي العالمي مثل الديكاميرون لبوكاشيو.
وأوضح أن فقدان النسخة العربية الأصلية فوّت إمكانية إعادة النظر في مسألة ريادة كتابة القصة العربية الحديثة
وكشف بورايو أن القصة تدور حول ضابط في مفرزة عسكرية تتولى حماية المنطقة الوهرانية من هجمات الإسبان، كان يعمل في خدمة الباي العثماني، ويحمل لقب عائلة من عين الحوت بتلمسان (اسمه محمد بن منصور)، وهي عائلة مثقفين، ويعتقد بعضهم أن بطلها من أسلافهم، وأنه هو من كتبها، لأن الرواية القصصية جاءت بضمير المتكلم..".
وقال بورايو أيضا أن القصة سبق وأن أشار إليها عميد المؤرخين الجزائريين أبو القاسم سعد الله في كتابه عن تاريخ الجزائر الثقافي مستندا على ما نشره في جريدة الشعب.

نعيمة . م

تاريخ Jan 12, 2020