إعلان
إعلان

اكثر من مليوني حاج على صعيد عرفات الطاهر في أداء ركن الحج الأعظم

منذ 8 أيام|دين


من كل فج عميق جاؤوا شعثا غبرا يرجون رحمة من الله ومغفرة في هذا اليوم الأغر الذي هو أفضل أيام الله على الإطلاق، أكثر من مليوني حاج اجتمعوا اليوم هنا بجبل عرفات مكبرين وملبين لأداء الركن الأعظم من الحج، اجتمعوا على صعيد جبل الرحمة بعرفات الطاهر.

 خطيب مسجد نمرة الشيخ محمد بن حسن آل السيخ ركز في خطبته على حث جموع المسلمين على التلاحم وتجاوز الاحقاد وعلى ضرورة تبني تعاليم الدين الإسلامي الحنيف الذي يؤكد على الرحمة بين الشعوب، مركزا في خطبته على أسباب نزول الرحمة، والتذكير بفضل هذا اليوم، مع تخصيص الدعاء لحماية أوطان شعوب المسلمين من كل الفتن ما ظهر منها وما بطن.

خطبة لمسجد نميرة بصعيد عرفات الطاهر لم تكن طويلة وكانت مختصرة اختصار حال المسلمين اليوم الذين وإن اجتمعوا بهذا الكم الهائل في هذا المكان والزمان الواحد ليباهي بهم الله أمام الخلائق، إلا أنهم لم يتخلصوا بعد من خلافاتهم وتفرقتهم.
بعد الاستماع إلى الخطبة أدى ضيوف الرحمان صلاتي الظهر والعصر جمعا، قبل أن يتفرغوا للدعاء والذكر، وينتظروا غروب الشمس لينفروا إلى مزدلفة، ليصلي الحجيج بها صلاتي المغرب والعشاء ويبيتوا بها، وبعد ذلك يتوجهون إلى منى لرمي جمرة العقبة الكبرى.

سليم صاولي

تاريخ Aug 10, 2019