الحراك الإخباري - عيد المرأة بين مليونية الشيخ أحمد سحنون في 1989 و قانون الاسرة "الا بوبال" في 2021!
إعلان
إعلان

عيد المرأة بين مليونية الشيخ أحمد سحنون في 1989 و قانون الاسرة "الا بوبال" في 2021!

منذ شهر|رأي من الحراك


رحم الله الشيخ احمد سحنون و بارك الله في المليون إمرأة اللاتي استجبنن لنداءه في أول ديسمبر 1989 للخروج الى شوارع العاصمة للرد و التنديد على الاقلية القليلة التي كانت تطالب بإسقاط قانون الاسرة المستمد من الشريعة الاسلامية...مليون إمرأة في الشارع...كان هذا في 1989...فجاءت الاستجابة من الرئيس الشاذلي بن جديد رحمة الله عليه برفضه التعديلات الخاصة بالميراث و الولي و المحرم عند السفر...لا يختلف اثنان على ان الشعب الجزائري محافظ محب لدينه و انتمائه الاسلامي و كل من يقول بغير ذلك كذاب...

فهل نساء 1989 لسن كنساء 2021؟ و هل انتصرت المرجعية الغربية الليبرالية على المرجعية الاسلامية المحافظة في الجزائر؟ 

و إلاّ كيف يمكن تفسير تطاول عشرات النساء أول أمس على قانون الاسرة المنظم للاحوال الشخصية من زواج و طلاق و ميراث...المستمد احكامه من الشريعة الاسلامية؟ و هل هدف هذه الاقلية القليلة هو ضرب قانون الميراث المستمد من نص قرآني صريح لا يحتمل التأويل...وهل يكون الرد على "قانون الاسرة الا بوبال" بمليونية جديدة من باب ذكر فإن الذكرى تنفع...


جميلة بلقاسم

تاريخ Mar 10, 2021