الحراك الإخباري - سيدي المختار...رفيق بومعزة وبوزيان في الجهاد ضد الاستعمار
إعلان
إعلان

سيدي المختار...رفيق بومعزة وبوزيان في الجهاد ضد الاستعمار

منذ أسبوع|دين


في رحلتنا التاريخية الروحية مع زوايا التصوف السني الجهادي في الجزائر، نقف مرة أخرى على قمّة قلعة صوفية جنوبيّة، هي الزاوية المختارية الرحمانية بأولاد جلال في مدينة بسكرة.

ونبدأ رحلتنا الشيقة بمؤسسها الأول سيدي الشيخ المختار بن عبد الرحمان بن محمد بن يوسف، حيث ولد سنة 1788 الموافق لـ 1202 هـ بسيدي خالد، حفظ القرآن بمسقط رأسه و درس الفقه في زاوية برج بن عزوز بطولقة على يد شيخه محمد بن عزوز، وقد كان بمعية الشيخ عبد الحفيظ الخنقي و الشيخ علي بن عمر.

 و قد وصل الشيخ المختار إلى درجة كبيرة من التصوف و التقوى و انخرط في الطريقة الرحمانية الخلوتية و أخذ من أورادها متحليا بالأخلاق الحسنة حتى شفت روحه و رقت و تهذبت و أصبح شيخا من شيوخ الطريقة.

كان رحمه الله يربي بالهمة والحال، جماله أكثر من جلاله ، ظريفا لطيفا طويل القامة قليل شعر اللحية .

نشاطه العلمي و الإصلاحي

أنشا الشيخ المختار زاوية كبيرة ذات طراز رائع أسسها على التقوى، حيث جعلها لإقامة الصلاة و ذكر الله و أوقفها لطلاب العلم و حفظة القرآن، فقصدها طلبة العلم من كل مكان الزيبان، الحضنة، الجلفة وسواها، يتعلمون القرآن الكريم و العلوم الشرعية و السلوك الإسلامي الصحيح، وقد نذر حياته للتربية والإرشاد و تعليم العباد ، من أشهر تلاميذه ابنه الشيخ محمد الصغير و الشيخ محمد بن أبي القاسم الذي أسس لاحقا زاوية الهامل ببوسعادة.

 تأسيس الزاوية

أمره شيخه بفتح زاوية عام 1875 م، حيث فتحها في بداية الأمر بسيدي خالد، ثم انتقل الشيخ إلى أولاد جلال و قد وصلت إلى مئات الطلبة في عهده .

ما عرف عن الشيخ أن نفسه اشتهت في حال بدايته إلى شيء من الطعام فعاقبها بكثير من صيام النهار و قيام الليل ثلاث عشرة سنة، و كان لا يأكل إلا من بقايا طعام طلبته .

وكان كثير الإنشاد في مدح شيخه سيدي محمد بن عزوز رحمه الله، و له كلام في الحقائق و الوعظ .

 جهاده

لم يقتصر نشاط الشيخ المختار على الجهاد العلمي بل تعدى إلى الجهاد العسكري فعند دخول الاستعمار الفرنسي للمنطقة كان من الداعين إلى الجهاد، وقد استشهد الكثير أمام زاويته.

 و عند ظهور الشريف بومعزة سنة 1846 م في المنطقة سانده الشيح ووضع يده في يد هذا المجاهد لمحاربة الفرنسيين، فأخذ يعد العدة و يوعي السكان، مستعينا بأتباعه.

 ثم توجه إلى الجلفة وعاد عد ثلاث سنوات أي سنة 1849م، فساعد الشيخ بوزيان، قائد ثورة الزعاطشة، فأمده بالرجال والمؤونة من قبائل المنطقة .

 وفاته

توفي الشيخ المختار صبيحة يوم الأربعاء 22 من ذي الحجة 1277 هـ الموافق لـ

11 جويلية 1860 م، و دفن داخل زاويته رحمه الله، و طيب ثراه وجعل الفردوس الأعلى مسكنه و مثواه.

 شيوخ الزاوية

 تعاقب على مشيخة الزاوية المختارية الشيوخ التالية أسماؤهم: الشيخ المختار ، مؤسس الزاوية سنة 1815 م، الشيخ مصطفى، الابن الأكبر للشيخ المختار سنة 1860، الشيخ محمد الصغير بن الشيخ المحتار، صاحب كتاب "تعطير الأكوان بنفحات شذا أهل العرفان"، الشيخ عبد الحميد بن محمد الصغير 1916م، الشيخ خالد بن عبد الحميد 1952م، الشيخ سعد بن عبد الحميد 1985م، الشيخ عبد الجبار بن عبد القادر منذ 1990 .

 أشهر تلامذة الزاوية وزوارها

أشهر الأعلام الذين درسوا بالزاوية المختارية هم الشيخ محمد بن الزبير، الحافظ

للقرآن المحفظ له الراسخ في العرفان، تخرج على يديه الآلاف من حفظة محكم التنزيل و البيان القرآن الكريم، رحمه الله، وكذلك الشيخ العابد بن عبد الله السماتي الفقيه النحوي، و المفتي المالكي ، ثم الشيخ عمر الزوايد حافظ القرآن و العديد من المتون الفقهية المشهورة، والشيخ مصطفى بن قويدر مبروكي الضرير العالم الأديب و الشاعر الألمعي ، دون أن ننسى شيوخ الزاوية الآخرين و غيرهم كثير .

وأشهر تلاميذ الزاوية المختارية محمد بن أبي القاسم الهاملي، بولنوار بن حبوب ، محمد بن الزبير ، لخضر بن خليف ، الشيخ النعيم النعيمي البحر الزاخر في العلوم الدينية و الفقهية و الأصول و الفتاوى، وكذلك الشيخ محمد بن العابد سماتي، و القائد عاشور زيان، و شيوخ زوايا الطريقة الرحمانية بمنطقة الجلفة و الحضنة، أمثال عبد الرحمان النعاس، الشيخ الطاهر، الحاج الصادق بن سيدي ناجي .
كان للزاوية المختارية الشرف أن زارها فقيد هذا الزمان البشير الإبراهيمي عدة مرات، الإمام عبد الحميد بن باديس، الشيخ عاشور الخنقي، شيوخ الزاوية التابعة للطريقة الرحمانية .

دور الزاوية

لقد كان للزاوية دور هام في التربية والإصلاح وتعليم القرآن ونشر العلم في المنطقة وامتد أثرها إلى مناطق أخرى، كما كان الدور الجهادي الذي تمثل في المساهمة وتأييد للمقومات الشعبية أثناء الاحتلال الفرنسي، كثورة بومعزة و ثورة الزعاطشة كما كانت الزاوية أثناء الاحتلال تستعمل كمخبأ للأسلحة .



ق/و

تاريخ Feb 18, 2021