إعلان
إعلان

أغاني كأس افريقيا: الكرة و الحراك خاوة خاوة

منذ شهرين|روبرتاج


سبقت و مهدت الاغاني التي أداها شباب ملاعب كرة القدم لحراك 22 فيفري...كذالك الاغاني الرياضية التي تحتفل بالمدرب جمال بلماضي و النجوم رياض محرز، يوسف عطال...تمهد للفوز بكأس افريقيا بعد ان تأهلت الجزائر و بجدارة الى النهائي ضد السينغال.

" بالمنجل ضربة نحينا العصابة و تتحاسب قاع لاكليك"...هذه كلمات أغنية مزجت بين الحدث الرياضي و السياسي...و المنجل هنا اشارة الى الحملة ضد الفساد التي قطعت اكبر الرؤوس منذ بداية الحراك...
أما الفنان الجزائري طارق القليعي ركز في أغنيته على مصر البلد المستضيف لكأس افريقيا 2019 فيما قال زوج ميلانو في اغنيته "لأم الدنيا رانا رايحين في رحبة,نجيبو الكحلوشة و ندورو للعصابة " الاغنية صورها على طريقة الفيديو كليب مع مجموعة من الفنانين،

 ويقول طارق القلعي بان الحراك الشعبي و منذ 22 فيفري جاء بالعديد من الانتصارات للشعب الجزائري و حرره كما طرح فكرة ان سجن العصابة و غيابها عن الساحة الجزائرية كان بمثابة فأل خير فحتى أسعار الخضر و الفواكه انخفضت في السوق. و في
اغنية اخرى اطلقها الفنان سفيان عسلة قال فيها "يابلماضي مانتساش لاكوب دافريك ولا ماكاش...من جهة اخرى جاءت اغاني اخرى على وزن و لحن شعارات الحراك كالشاب توفيق في اغنيته "نربحوهم قاع..نفرحو قاع" و أيضا " مع الخضرة واقفين و فينا قاع حايرين..الجمهور مع السلمية فالقاهرة زاهيين"...

و امام الطلب الكبير على الأغنية الرياضية فان الاستنساخ غير القانوني عند بعض المحلات بات تجارة مربحة. فهل "يتمنجلوا قاع؟"

 صبرينة رفين

تاريخ Jul 15, 2019