الحراك الإخباري - أصدر قبل أيام مذكراته ... رحيل أول ناشر في الجزائر صاحب دار الشهاب المجاهد عمار قرفي
إعلان
إعلان

أصدر قبل أيام مذكراته ... رحيل أول ناشر في الجزائر صاحب دار الشهاب المجاهد عمار قرفي

منذ 6 أشهر|قراءة في كتاب

 

فقدت الجزائر المجاهد و الناشر عمار قرفي المدعو حميد بباتنة عن عمر يناهز 86 سنة بعد معاناته من مرض عضال

وولد الراحل في 8 أكتوبر 1935 بحي "الكا" بوسط مدينة باتنة، وتعرض للاعتقال في سبتمبر 1957 وعذب بسجن لمبيز “تازولت حاليا” و تنقل بين سجون باتنة سكيكدة وقسنطينة، إلى أن أطلق سراحه في أكتوبر 1961.

أطلق الراحل دار الشهاب للنشر و هي أول دار تأسست في الجزائر بعد الاستقلال قبل أن يطلق مطبعة الشهاب التي كانت أيضا أول مطابع الجزائر المستقلة التي ساهمت في طبع الكتاب و نشره بعد الاستقلال . 

عرف عمار قرفي بكون من أوائل المناضلين ضد الاستعمار في منطقته التحق بصفوف الثورة المسلحة بالولاية التاريخية الأولى وعمره لم يتجاوز 22 سنة

و كانت الدار التي يسيرها ابنه حاليا قد أطلقت مذكراته باللغة الفرنسية و تمت ترجمتها إلى العربية من طرف محمد ساري بعنوان"«قرفي عمار المدعو حميد من المقاومة المسلحة إلى جبال الولاية الأولى التاريخية (مسار الفدائي المجاهد")»

حيث رصد فيها جزء من نضاله الثوري إلى جانب رفقاء السلاح على غرار محمّد الفدائي ومحجوب المكّي.

كما عاد أيضا الراحل عمار قرفي في مذكراته إلى وظيفته ككاتب لأهم قادة المنطقة الحاج لخضر، و مرافقته ليامين زروال في جبال الثورة. إلى جانب الرائد عليّ انْمَر وصالح نزار، كما عرف محجوب المكي شخصيّات أخرى لا تقلّ أهمية مثل الشاذلي بن جديد، بوقلاز، علّاهم، والعقيد شابو… الكتاب إضاءة مهمة على أحداث الثورة ببطولاتها صراع قادتها من القاعدة الشرقية إلى جيش الحدود و مؤامرة العقداء و غيرها من الأحداث و الوقائع المتعلقة بالذاكرة الثورية.

احمد العلوي

تاريخ May 29, 2021